كتائب حزب الله : آل خليفة إستهدافوا مقدسات الشعب البحريني ورموزه الدينية والشعبية لكسر ارادته وقتل روح المقاومة فيه

  • العدد :
  • التاريخ : الاثنین , 14 ربیع الاول 1436

 بسم الله الرحمن الرحيم (الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَاناً وَقَالُواْ حَسْبُنَا اللّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ  ) صدق الله العلي العظيم

 تكالبت قوى الكفر والطغيان  على شعبنا البحريني الصامد لتسلب منه حقه الذي منحه الله  له في الحرية والاستقلال كما فعلت من قبل بالشعب الفلسيطيني المظلوم، وتحاول ان تفعله بالشعب العراقي والسوري الصامدين . فابتدأ نظام آل خليفة المستبد المدعوم من قوى الطغيان في المنطقة والعالم بإستهداف المقدسات والرموز الدينية والشعبية، ليكسر ارادة هذا الشعب ويقتل فيه روح المقاومة والحمية، وما اعتقال الشيخ علي سلمان إلا حلقة من حلقات هذه المؤامرة التي لو استمرت فلن تتوقف عند حد ولا عند احد، ولكن شعبنا البحريني الصامد توكل على الله وهو حسبه ورفع شعار الاستعداد للتضحية من اجل افشال المشروع الغربي الطاغوتي بكل الوسائل المتاحة، مستحضراَ كل تجارب الشعوب الصامدة المُضحية، من غزة الى العراق الى جنوب افريقيا، الى ايران الاسلام ، ومستشعرا وقوف كل احرار العالم ساندين وداعمين له، وسيكون النصر حليفه ان شاء الله كما كان حليف الصامدين المقاومين في كل زمان ومكان مهما غلت التضحيات، " فَالمَوْتُ في حَيَاتِكُمْ مَقْهُورِينَ، وَالْحَيَاةُ في مَوْتِكُمْ قَاهِرِينَ".     وكما قال الشاعر فَفي القَتلى لِأَجيالٍ حَياةٌ     وَفي الأَسرى فِدًى لَهُمُ وَعِتقُ وَلِلحُرِّيَّةِ الحَمراءِ بابٌ       بِكُلِّ يَدٍ مُــــضَرَّجَةٍ يُـــــــــدَقُّ

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

  • البرید الالكتروني : info@kataibhizbollah.com
  • الموقع الالكتروني : www.kataibhizbollah.com

اترک تعلیق

آخر البیانات الرسمية