الاخبار السياسية 


كتائب حزب الله تحذّر من التحولات الجديدة للسياسة السعودية في العراق

 كتائب حزب الله/ .. حذرت المقاومة الاسلامية كتائب حزب الله، الثلاثاء، من التحولات الجديدة لسياسة "الكيان السعودي" في العراق، مؤكدة أن ال سعود جزء من المخطط الامريكي "الخبيث" الذي يعمل للسيطرة على البلاد.

وقال المتحدث الرسمي للكتائب محمد محي في تصريحات للاتجاه تابعها الموقع، انه "بالنظر الى ادارة السعودية للملفات في اليمن والبحرين وسوريا نجزم بان سياسة بني سعود لن تتغير ويجب اخذ الحذر من التحولات الجديدة"، مبينا ان "السعودية جزء من المخطط الامريكي الذي يسعى للسيطرة على العراق".

وأضاف أن " المواقف الامريكية والتركية والصهيونية كانت متقاربة مع المواقف السعودية في مؤتمر ميونخ الاخير نحو مواجهة ما يسمى بالـ (النفوذ الايراني)"، معربا عن "استغرابه من اتفاق تلك الدول ضد ايران ووصفها بالراعي للارهاب في العالم "، عادا ذلك "مفارقة مضحكة لكون تلك الدول مصدر الشر والفتن في العالم فضلا عن دعمها للعصابات التكفيرية والاجرامية".

وعن التحولات المفاجئة في السياسة السعودية تجاه العراق، أشار محي إلى ان " امريكا تُريد للسعودية ان تأخذ مدى اوسع في البلاد والتدخل بشكل مباشر في شؤونها الداخلية من بوابات متعددة"، مبينا ان"السفير الامريكي الجديد في العراق طالب دول الخليج بالتحرك نحو العراق وملأ الفراغ كبديل عن، ما يسمى بالـ(النفوذ الايراني)، بحسب زعمهم". 

 واوضح، ان " الكيان السعودي يعد صراعه مع الشيعة بشكل عام والجمهورية الاسلامية بالخصوص صراعا وجوديا ولن يتغير بتغير الايام"، مؤكدا ان "جميع المواقف السعودية خلال السنوات والايام الماضية قد اثبتت ذلك".

ونوه محي, الى ان "هنالك قاعدة في السياسة انه لا يمكن التسليم بالنوايا الحسنة وينبغي ان نبحث ما وراء تلك المواقف حيث لا تُقدِم اي دولة على تقديم موقف مجاني باستثناء العراق", لافتا الى ان "السعودية وغيرها تحسب حسابا لمواقفها خصوصا مع دول على طرفي نقيض مع سياساتها سواء كان على المستوى العقائدي او الاقتصادي"، مؤكدا ان فصائل المقاومة تفتخر بان تكون في خانة مقاومة ومواجهة المخططات الامريكية والصهيونية والسعودية". انتهى 

04-04-2017 

[ 08/04/2017]

[ عدد الزيارات: 313]

تعليقات الزوار

اضف تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني