الاخبار السياسية 


كتائب حزب الله وفصائل للحشد والقوات الامنية تواصل معالجة أهداف العدو بإطراف تلعفر بعد تحرير مطارها العسكري

كتائب حزب الله /.. تواصل المقاومة الاسلامية كتائب حزب الله وفصائل للحشد والقوات الامنية، معالجة اهدافا للعدو في اطراف قضاء تلعفر غربي الموصل، سيما بعد تطهير مطارها العسكري بشكل كامل مساء امس عقب معارك خاضتها الكتائب بإسناد طيران الجيش العراقي وبعض فصائل الحشد ضد عناصر كيان داعش الاجرامية.
وقال المتحدث العسكري باسم الكتائب جعفر الحسيني ان "مجاهدي كتائب حزب الله المتواجدين في خطوط التماس مع عصابات داعش الاجرامية تمكنوا من كسر تحصينات ودفاعات العدو على اسوار مطار تلعفر، ما ادى الى تقهقر اغلب عناصره وهروب الكثير من القيادات باتجاه الحدود السورية".
من جهة أخرى ذكرت مصادر استخبارية لكتائب حزب الله ان "مجاهدي كتائب حزب الله وفصائل من الحشد والقوات الامنية مستمرة بمعالجة العجلات المفخخة التي تحاول إعاقة تقدم القوات لمحاصرة واقتحام قضاء تلعفر"، مؤكدة ان "مجاهدي كتائب حزب الله تمكنوا  من قتل العشرات من عناصر داعش الاجرامية بعد محاصرتهم في نفق بتل مجاور لمطار تلعفر غربي مدينة الموصل".
يشار الى ان مجاهدي المقاومة الاسلامية كتائب حزب الله فجروا نحو 19 عجلة مفخخة لداعش وتمكنوا من العثور على شبكات انفاق كبيرة لعصابات داعش الاجرامية وتمت معالجتها من قبل الجهد الهندسي.
وفي تلك الاثناء، اسقط رجال كتائب حزب الله، ظهر الامس،  طائرة مسيرة تحمل متفجرات في محيط قضاء تلعفر وتصدوا لطائرة مسيرة حربية تركية كانت تحوم في منطقة تواجد القوات المتجحفلة في مطار تلعفر واطرافه، كما كشفت استخبارات الكتائب، عن وجود اتصالات بين قادة عناصر كيان داعش الاجرامية يتحدثون باللغة التركية داخل مطار تلعفر، الامر الذي اكده مصدر ميداني في الايام السابقة، عندما اشار الى "قيام قادة اتراك وسعوديين بقيادة مجاميع داعش في المحور الجنوبي الغربي للموصل". انتهى

[ 22/11/2016]

[ عدد الزيارات: 238]

تعليقات الزوار

اضف تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني