الاخبار السياسية 


تقرير: واشنطن تخطط لإعادة تواجدها في العراق لتقديم الدعم المباشر لداعش الاجرامي ورعايته

كتائب حزب الله / بغداد ... في محاولة يائسة تسعى امريكا الشر بطرق وذرائع مختلفة الى اعادة تواجدها في العراق بحجة محاربة داعش، وفيما يواجه التواجد الامريكي رفضا جماهيرياً واسعاً، أعلن الجيش الامريكي عن نشر فرقته المجوقلة الامريكية 101 في العراق مطلع العام المقبل.
وذكرت وسائل اعلام محلية واجنبية أن" تواجد الفرقة المجوقلة في 101 يأتي في إطار ما يسمى بعملية " حل الجذور " بحجة مكافحة عصابات داعش الإجرامية.
واضافت ان" الهدف الرئيسي لتواجد الفرقة المذكورة والتي ستتخذ من قيادة العمليات المشتركة في العراق مقرا لها، يأتي لتقديم الدعم المباشر لداعش الاجرامي ورعايته.
من جانبه أكد الكاتب والمحلل الامريكي "دانييل باتريك وولش"، ان الامريكان يدعمون عصابات داعش سرا بهدف زرع الفوضى والحفاظ على هيمنتها في منطقة الشرق الأوسط، مبيناً ان واشنطن متهمة بـمشروع "قطع الرؤوس وتأسيس داعش".
وذكر الكاتب ان "واشنطن ومن خلال تواجدها في المنطقة تعمل مع داعش من تحت الطاولة لتمويل وتوجيه عناصره، مضيفاً، ان الولايات المتحدة متورطة بقطع الرؤوس وتأسيس مشروع عصابات داعش في المنطقة".
وكشف كتاب صدر حديثا في الولايات المتحدة بعنوان " التاريخ السري للعمليات الخاصة المشتركة " في العراق لمؤلفة شون نايلور أن قوات ما يسمى بـ " الدلتا " الامريكية الخاصة كانت تقوم بعمليات اغتيال لأشخاص مطلوبين للجيش الامريكي بواسطة عبوات ناسفة محلية الصنع توضع في طريق او في سيارات الاشخاص المعنيين وتحديداً في بغداد ووسط وجنوب العراق بشكل خاص .

[ 08/11/2015]

[ عدد الزيارات: 644]

تعليقات الزوار

اضف تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني