الاخبار السياسية 


البتاغون يعترف بإختراق كتائب حزب الله لإنظمة طائرات التجسس الامريكية

كشف تقرير نشره موقع  defensenewsالامريكي ان المقاومة الاسلامية في العراق - كتائب حزب الله - تمكنت من قرصنة البيانات المعلوماتية التي تبثها طائرات التجسس الامريكية في العراق بإستخدام برنامج " سكاي جربر"  بالإضافة إلى طرق عالية التقنية لسرقة معلومات البث الفيديوي من طائرات التجسس .
وأكد المسؤولون الامريكيون في البنتاغون " أن مسلحين عراقيين اقتنصوا إشارات الطائرات من دون طيار (MQ-1) بريديتورز و (MQ-9) ريبرز الغير محمية التي تعمل على تزويد القوات الامريكية على الأرض معلومات فيديوية ترصد فيها حركات المسلحين.
وذكرت صحيفة (وال ستريت جورنال) ان القوات الامريكية لم تتمكن من كشف سرقة بيانات طائرات التجسس الا في مطلع عام  2009 من خلال مداهمة قوات الاحتلال لإحد بيوت المجاهدين وعثرت -على حد قولهم- على مجموعة من الكمبيوترات المحمولة تحتوي على برنامج (سكاي جربر) استخدم لسرقة بيانات الفيديو التي تزودها كاميرات الطائرة من دون طيار (بريديتور) .
 من جهته أصدر البنتاغون بياناً حول جمعه للمعلومات الاستخبارية  قال فيه "ان وزارة الدفاع تقيم بشكل ثابت وتريد تحسين أداء وحماية أنظمة الاستخبارات والمراقبة والاستطلاع (ISR) كتمييز النواقص, نحن نصححها في جزء من سلسلة المعالجة المستمرة لتعزيز القدرة والأمن .
وأكد ضابط في الخدمة " إن قدرة المسلحين – كتائب حزب الله - على مشاهدة بث الطائرات من دون طيار تؤثر سلباً على عمليات الولايات المتحدة في الشرق الأوسط . نحن لاحظنا وجود اتجاه عندما نتبع هؤلاء الشبان أنهم بعض الأحيان يتحلون بحذر اكبر تجاه التحركات الأمريكية "
 وأدعى ضابط مطلع على المداهمات الامريكية لمراكز كتائب حزب الله السرية بقوله " أقتحمنا احد بيوتهم الآمنة ووجدنا كل هذه الأجهزة والتي كانت عالية التقنية والتطور . كانت أكثر تطوراً من أي أجهزة أخرى أستخدمها المسلحين في العراق ، موضحاً  " كانت لديهم معرفة تكنولوجية في جعل الهوائيات والكمبيوترات والبرامج تعمل معاً لالتقاط حزم الموجات وكان العمل مثير للإعجاب. ان هذا العمل يحتاج إلى مهندسين أذكياء جداً لدمجها معاً .
وأضاف " إن النتائج النهائية تظهر أن التهديد كان يعزى إلى كتائب حزب الله واجتمع قادة امريكا الكبار في العراق مباشرة بعد الاستلاء على تلك الاجهزة ، لتمييزمدى تهديد كتائب حزب الله لنا ، وأفضل الطرق للتعامل معهم ، مؤكداً "هم كانوا يعلمون أن طائراتنا الموجهة عن بعد تحلق فوق رؤوسهم , لذلك من السهل القول "نعم سوف أقوم ببحث وتحليل الإشارات لـ (طائرات الاستطلاع من دون طيار) وأحصل على معلومات منها " .
 
المصدر : صحيفة defensenews
ترجمة موقع كتائب حزب الله مع التصرف ببعض نصه
 

[ 13/09/2011]

[ عدد الزيارات: 4918]

تعليقات الزوار

تقي حسين  ()

يكقي المقاومة الاسلامية فخراً ان يعترف عدوهم بتاثيرهم على رغم بساطة عملهم بالمقارنة وع عملاقية التكنولوجية الامريكية فقالوا \"وكان العمل مثير للإعجاب. ان هذا العمل يحتاج إلى مهندسين أذكياء جداً لدمجها معاً \"

حسين الطويل  ()

عاشن ايادكم مجاهدي كتائب حزب الله على هيج شغل ، خلي يسمعون الحاقدين ، وين انتم من هذا الشغل اليفتخر بيه كل عراقي شريف واليغيض كل عميل للاحتلال لكل من يريد تهميش شغل المقاومة الشيعية الي ما سمعنا فد يوم واحد اشتغل مثل شغلها .

قاسم لعيبي  ()

الله واكبر الله واكبر والنصر لليوث المقاومة في كتائب حزب الله ، يفرخنا قراءة هكذا اخبار ،نسأل الله ان يدم علينا الاخبار مثل هذه الاخبار المذلة للاحتلال وعملائه من البعثيين وعملاء الفرقة القذرة .

فلاح حسن  ()

قسما بالله عيب عليك يامريكا حينما تقولون ( وأكد ضابط في الخدمة \" إن قدرة المسلحين – كتائب حزب الله - على مشاهدة بث الطائرات من دون طيار تؤثر سلباً على عمليات الولايات المتحدة في الشرق الأوسط . نحن لاحظنا وجود اتجاه عندما نتبع هؤلاء الشبان أنهم بعض الأحيان يتحلون بحذر اكبر تجاه التحركات الأمريكية \") ++++++لو كنت مكانكم لا سامح الله كان خرجت من بلاد فيها كتائب حزب الله

الشويلي  ()

ها امريكا اني واني جا وينج هسه شو الجماعة طلعوكم كسر ،طيارنكم التفيكون بيها علينا واخترقوها مدرعاتكم حركوها وتعلو سلق سلفاها بعد شنهي ظلتكم ؟؟؟؟؟؟

رضوان احمد  ()

كتائب حزب الله هي من اجبرت الاحتلال على توقيع الاتفاقية الامنية بسبب ضرباتها اليومية والنوعية ضد الاحتلال وما اخفي فهوا اعظم من العمليات النوعية m

علاوي  ()

عاشت الرجال

رضا مريوش  ()

اللهم احفظ كتائب حزب الله والسيد الخامنئي وكل المقاوميين تحت خيمة ولاية الفقية

كاظم ستار  ()

ياريت الاصدقاء يعترفون بقوة وتطوركتائب حزب الله كما يعترف بهم الاحتلال الاعداء

علي ناجي  ()

الله يستركم ياكتائب حزب الله ويوفقكم وينصركم على اعداءنا الكافرين

غالب راضي  ()

ياااااااااااااااااااااااااااااااااااسلام عليكم

اضف تعليق
الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني